منتدى أبو عرب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة حبي الحقيقية (باسلوبي و دموعي و عذابي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
LorDJohnnY
مشرف عام
مشرف عام


ذكر عدد الرسائل : 159
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 18/05/2008

مُساهمةموضوع: قصة حبي الحقيقية (باسلوبي و دموعي و عذابي)   الأربعاء سبتمبر 24, 2008 10:59 am

أولا بحب خبركن عني نتفي : إني كنت أكثر البشر سخرية من الحب ...كنت اعتقد ان الحب في المسلسلات و القصص ... و كانت كثيرة المغماراتي... لم اعرف قيمة شيء و لا حتى شيء ... كان الحب في نظري جنس ...كان الحب مصلحة متعة و لكن لم يحرك يوما شعوري ...

اليوم احببت و عرفت معنى الحب ، اريد ان اخبركم إني لا اتمنى لأحد ان يلتقي بنصفه الأخر لأنه سيشله سيلغي وجوده... و لكن من سوء حظي التقيت بنصفي الأخر أني أحاول نسيانها أحاول ان اجد صفة واحدة تكرهني ايّاها ، لا تجعلني ابكي او احزن ...
أن أعود الى حياتي بمرح و فرح. ولكن
لقد كتبت لها كثيرا و كثيراً :




اتيت اكتب لك رسالة ،فلم اجد القلم فاخذت عظمة من عظام صدري ،فلم اجد حبرا فغمسته بدمي، فلم اجد ورقة فمزقت شراييني لاكتب لك بحِبِِك.
أنا أكثر البشر تشاؤماً ، لأني أكتشفت حقيقة ألَمي و عذابي ،حقيقة أن تجد الشئ ولا تجده وأن تملكه ولا تملكه وأن تعرف أنه لك وأنه ليس لك في الوقت ذاته !!
جميل ان تكون علاقتنا كعلاقة الورد بالماء، انت تسقيني وانا احيى بوجودك.
اريد ان اقول لكي انت التي لا اجرئ على بوح اسمك بالعلن اريد ان اقول ان اسمك محفور على كل ما لمستيه بجسدي على شفتي و في قلبي ...
حبيبتي قمه التحدي ان تبتسم وفي عينيك الف دمعه وان تبني جسر من لامل على نهر من اليأس ... ان طريقنا يائس و هذا اكثر ما يعزبني ...
حبيبتي لو اتى يوم و توقف قلبي عن النبض فاعلمي ان روحي لك ستكون حارسة ، حامية ...
لو يوم قررتي ان تتركيني فاتوسل اليك دامعاً ان تسمحي لي من بعيد أن اتسرق النظر اليك لن تشعري بوجودي ، سأكون كذلك الظل الذي لا تشعري بوجوده ...
اريدك ان تعرفي ليس الميت هو من فقد الحياة ، ودفن تحت التراب!! .
بل من فقد الحب .. فعاش جسدا بلا روح .. ودفن فى الحياة بجانب جسد اخر بارد .. مجمد .. ومحنط .يفتقد الدفء و الحنان ..
فيدرك ولكن بعد فوات الاوان . ان الحياة بدون حب ليست سوى جسد بدون روح .. وانه ميت فى الحياة وحى بين الاموات ... فهذه ارادة فوق ارادتنا !!!
و من قال ان اهم المحبين تنتهي قصصهم سعيدة ، فحالهم ليس أقل من حالنا .




الى عمري الى حبيبتي الى نصفي الأخر لم اجد يغيابك شيء افعله غير التفكير فيكي فاخذت قلمي اكتب من دم قلبي ممزوجاً بماء عيوني ... سأقول اليوم شعوري اليك و اعلميه جيداً
جئت إليك جريح و عدت منك مجروح !! وأنا قبل أن أعرفك كنت أقول أن الحب وهم وكذبة واليوم بعد أن أحببتك أصبحت أرى الحب عذاب نستعذبه !!
حينما نفترق أتمنى أن لا تكرهيني أو أن تحبي أحدا غيري !!
و لكني اعلم ان الله أعطاكي نعمة النسيان و لكن حبك حُفر في كل قطرة بدمي .
إني اشعر أن حبك لي مؤقت و حبي لك خالد ازلي باقي الى ما بعد الخلود ...
وعندما أكون في حضرتك أشعر أن الرب ترك عرشه وجاء يشاركنا حلاوة الملتقى ..وعندما تغمرني بدفئك أشعر أن براكين فرح تثور في أعماق صدري ..
منذ لقائنا الأول اعطيتك الحق بقلع وردة عمري متى شئتي و لكن اعلمي انّ حبي لك سينبت براعماً جديدة ...
صدقني من يعرفك لا يكرهك أبدا ومن يحبك لا يندم أبدا . وأنا لست أحبك فقط بل أعبدك حتى الجنون ...
فاريدك ان تعلمي أنك أول حب و آخر حب في حياتي ...... و لن أحب احدا مثل ما أحبّبتك.

الى حبيبتي التي اريد أن انساها و لا يمكنني ان انسى نفسي لأنك انت نفسي ...اني لا أكتب شعر بل اقول حقيقة من يوم ما عرفتك عرف الدمع طريق عيوني و لم تجف ...
كنت اعتقد أنّ النجوم في السماء و ليس بامكان البشر لمس النجوم و لكن كان قدري ان اكون من من لمس النجوم و مع فرحة لمس للنجوم حرقت يدي من لهيبها...
يا نجمة عمري كثيرا من المرات و بعد عذابي و بعد ما اسببه لك من عذاب اقرر أن اتركك و لكن قلبي لا يطاوعني و لا يرضى بفصل الروح عن الجسد لأنك روحي يا نجمتي...
كثيرا افكر ان لا اجرحك و أقول لك اني سعيد سعيد لأنك تحزنين على حزني و تفرحين على فرحي ، أقول لك اني سعيد و الدموع تكر من عينيّ...
أنني لا ارغب بهذا العذاب الا لنفسي اني اخاف عليكي من الوردة يا وردة... اني اخذت قراري سأزول من امامك كي تنسيني و انساك...
و لكن اعلمي ان الحب و الكره ، السعادة و الحزن ليس باليد .كما تلك الدمعة حين تريد ان تنهمر لا تسأل ...
لقد غيرتي حياتي سأزول دون ان تشعري سأكرهّك ذلك الشخص الذي احببتيه بيوم من الايام دون أن تتألمي ...
لا تحزني و اعلمي اني لو أموت ساحبك حتى بعد موتي و لو كنت في جهنم او الجنة ساحبك لو كنت متقمص او تراب ساحبك ...
لو كنت او لن اكون ساحبك...اني اضحي بعمري لو طلبت عمري اني اضحي بقلبي لو طلبتي قلبي ...
لا اريدك ان تحزني اريدك ان تتزوجي بعدي و لكن اعلمي اني من اين ساكون سأغار عليكي ...اريد لك السعادة ...
وداعاً





في تلك الليلة
في تلك اللية الباردة من شهر آب الحار و على هبات نسيم الليل صمتنا أنا و هي لم نسمع سوى اصوات انفاسنا
بعد عراك حول قضية حبنا ، انه حبّي و حدي ، انه عمري وحدي ،
لقد عيشتيني في حُلمٍ وردي ، لقد طرتي بي الى دنيا غير الدنيا ،
لقد بنيتي لي قصرا من الرمل و احلاما سعيدة ، و انتي هي الموجة التي دمرت قصري و أحلامي،
أني اخشى ان اتركك و أحلم بوجودك ، اني اشعر انك تحبينيني و لكن حب دون آمل و هذا هو اسمى انواع الحب
الحب هو كله شقاء و أشقى ما فيه حين يكون دون أمل ،
أنك تربطيني بخيوط من الأمال و لكنها ليست بالحقيقة سوى وهم...
في الامس أخذت قرار الانتحار اليوم سأمجد نفسي ، اريد ان اعزبك كما تعزبيني ،
اريد ان ارجمك كما ترجميني ، اريد ان احبك كما انت تعرفين ان تحبيني ،
حبي لك كان اسمى انواع الحب ، كنت افعل كل شيء لأجعلك سعيدة ،
سامحي غروري ، سامحي الرجل الشرقي الذي ينبط بداخلي ، سامحي طمعي ،
و اسمحي لي أن اطلق يدي من قفص ذهبي فيه كل الاطايب الى الدنيا ،
و لكن اعلمي انك جرحتي القلب و سقيتي شعري منه لأن خمرة قلمي من دم قلبي ،
خفت عليكي أكثر من خوفي على نفسي ، ضحيت بوقتي معك في سبيل سعادتك،
و تتهميني بالأنانية ، أني لا املكك يا حبي و لكن أنا احبك و اعلمي اني سأبحث عن حب جديد يعرف قيمة حبي
فيا جميلتي لا اريد ان أقول وداعاً بل الى اللقاء ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
pamo
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 22
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 18/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة حبي الحقيقية (باسلوبي و دموعي و عذابي)   الأربعاء سبتمبر 24, 2008 11:51 am

شو صايبك يا ابن العم



و الله مش عارفة انه واحدة تعمل فيك هيك؟؟؟

بس بتعرف كلامك حلو كثير و مشتاقتلك أنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة حبي الحقيقية (باسلوبي و دموعي و عذابي)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو عرب :: المواضيع و الجد :: الصرح الشعري-
انتقل الى: